12 تكتيك عملي لتزيد مشاهدات قناتك على يوتيوب
التسويق الرقمي

12 تكتيك عملي لتزيد مشاهدات قناتك على يوتيوب

اخر تعديل: منذ 11 شهر

2مليار مستخدمًا يستخدمون يوتيوب بشكل شهري! مما يجعل يوتيوب ثاني أكبر موقع لمشاهدة المحتوى المرئي في العالم بعد Netflix.
إذا كنت تمتلك قناة على يوتيوب فهذه فرصة لكي تزيد من وصول المشاهدين لقناتك عن طريق التكتيكات التالية:

1-تأكد من أساسيات قناتك على يوتيوب
على سبيل المثال:
  • هوية مرئية متسقة (أيقونة قناتك، صور قناة YouTube ، وما إلى ذلك)
  • قسم مكتمل وغني بالمعلومات حولك وحول محتواك واهتماماتك
  • معلومات اتصال حديثة (حتى يتمكن جميع العملاء المحتملين والشركاء المستقبليين من الاتصال)
دائمًا الأساسيات هي أهم شيء، لا يوجد إنسان يركض مباشرة دون أن يمشي قبل ذلك!

2-حدد جمهورك المثالي
صدقني مهما كانت هذه الخطوة تبدو أكاديمية وتقليدية، فلا يوجد أحد من الناجحين يتخطاها، فإذا كنت تهدف لتحسين مشاهداتك وزيادة عدد جمهورك فلا بد أن تكون أهدافك منتقاة ومحددة بدقة.
أنت هنا لا تصنع محتوى للجميع، تذكر ذلك جيّدًا، أنت هنا لمجموعة مميزة: لأجل جمهورك، فيجب أن تحدد من هم أولًا، وماذا يريدون ثانيًا.

مثال سريع: White Winter Whispers  يوتيوبر فنلندية تصنع فيديوهات ASMR  وهي بالمناسبة نوعية فيديوهات لتهدئة الأعصاب قائمة على الهمس، اختصار لـautonomous sensory meridian respons، نوع من المحتوى الشائع في يوتيوب، وحسب جوجل فإنّ ASMR تفوقت على كلمة (شوكولاتة وحلوى) في مرات البحث.
نعود لمثالنا،White Winter Whispers   لديها الكثير من مقاطع الفيديو المتنوعة ASMR: ضوضاء تافهة، ضوضاء بالفرشاة، بعض الأغاني الهامسة، إلخ.  جميع مقاطع الفيديو هذه تتراوح ما بين 60 إلى 70000 مشاهدة، وهو أمر مثير للإعجاب بما فيه الكفاية ، في معظم الحالات. لكنها وجدت ضالتها عندما حددت جمهورها وقدمت مقطع ASMR باللغة الفنلندية الذي قفز بمشاهداتها إلى  2,186,625 مشاهدة إلى الآن!
إذن حتى وإن كانت نوعية الفيديوهات التي تقدمها رائجة ومنتشرة، فإن أكثر ما يضمن لك تحقيق النجاح هو نوعية جمهورك، تحديد شخصية جمهورك المثالي سيظهرك مختلفًا وجاذبًا.
 
3-حسّن طرق البحث عن محتواك
بالإضافة لأن يوتيوب منصة تواصل اجتماعي، فهو أيضًا محرك بحث، فبالتالي لا بد من تحسين طرق البحث عن محتواك لكي تستطيع رفع نسبة مشاهدته.
بمعنى آخر، عندما يقوم جمهورك المثالي بكتابة الكلمات الرئيسية التي اخترتها في خانة البحث، فأنت تريد مقطع الفيديو الخاص بك يكون في أعلى قائمة نتائج YouTube. هذا يعني أنك بحاجة إلى معرفة ما يبحث عنه جمهورك: البرامج التعليمية أو الإلهام أو الترفيه.
فما الذي يمكنك فعله للوصول إلى أعلى قائمة النتائج؟
ستحتاج إلى استخدام أداة مثل Google Keyword Planner (والتي يقدمها لك حساب Google Ads) لكي تقوم بأمرين:
  • ابحث عن مصدر إلهام للفيديو التالي الخاص بك استنادًا إلى ما يبحث عنه الناس بالفعل (على سبيل المثال: اعرف أكثر الكلمات الرئيسية التي استعلامًا بحثًا، ابحث عن مقاطع الفيديو غير المشهورة التي تخاطب نفس جمهورك لا لسرقة الأفكار، بل لخلق جو من المنافسة ومحاولة التفوق على أخطائهم).
خذ هذه الكلمات الرئيسية ذات الصلة واستخدمها في بيانات التعريف الخاصة بك أي في: عنوان الفيديو، الهاشتاقات، وصف الفيديو، الترجمة.
 
4-استخدم البيانات الوصفية لتجعل مقطعك موصى به تحت المقاطع الرائجة
ابدأ بإلقاء نظرة على القاطع الأكثر شهرة لمنافسيك. (انتقل إلى مكتبة الفيديو الخاصة بهم وافرزها حسب "الأكثر شعبية"). ثم اضغط على CTRL-U ثم CTRL-F ثم ابحث عن (Keyword) وستظهر لك بيانات وصفية تفصيلية تستطيع نسخها لمقطعك.
الهدف الرئيسي من YouTube هو الحفاظ على المشاهدين على المنصة لأطول فترة ممكنة (حتى يتمكنوا من رؤية أكبر عدد ممكن من الإعلانات) وبالتالي فإن مهمة الخوارزميات تتمثل في تغذية المشاهدين بمقطع فيديو مذهل تلو الآخر. وهو ما يعرف بمقاطع التوصيات أو المشابهة لاهتماماتك.
حسنًا حسب  YouTube فإن الخوارزميات المسؤولة عن إظهار المحتوى في مقاطع التوصيات، توصي بما يلي حسب الترتيب التالي:
  • مقاطع فيديو من القناة نفسها.
  • مقاطع فيديو يحبها الكثير من الأشخاص، بناءً على المشاركة ووقت المشاهدة وطرق العرض.
  • مقاطع الفيديو التي قد يحبها المتابع نفسه، بناءً على سجل المشاهدة.
  • مقاطع الفيديو ذات البيانات الوصفية ذات الصلة أو المشابهة أي، العناوين والهاشتاقات والوصف.
وكما هو ظاهر فالنقطة الوحيدة التي يمكنك التحكم فيها هي النقطة الرابعة.
 
ولكن قبل المضي قدمًا ونسخ البيانات الوصفية لمقاطع الفيديو الأكثر شيوعًا ولصقها على مقطعك، خذ بعض الوقت للتفكير في جمهورك.
بالتأكيد لن يريدوا مشاهدة الفيديو نفسه مرة أخرى. ربما أثار مقطع الفيديو الأول سؤالًا جديدًا يحتاج إلى إجابة، أو أن هناك شوقًا مثيرًا يجب استكشافه.  فيكون عليك أن تسأل: كيف يمكن أن يضيف مقطع الفيديو الخاص بك قيمة إلى ما شاهدوه للتو بحيث يريدون النقر عليه؟
 
5-استخدم الصور المصغرة بطريقة احترافية
ما هي خصائص الصورة المصغرة الفعالة؟
  • الصورة المصغرة واضحة ودقيقة حول الفيديو الذي تصفه (إذا كانت الصورة المصغرة الخاصة بك تضلل الناس، فستعلم خوارزميات YouTube بذلك، لأن المشاهد سيتوقف عن المشاهدة عند اكتشافه تضليلك. وصدقني لن ترغب في إغضاب الخوارزميات، ستتعامل معك بقبعة الإخفاء ولن تظهر مقاطعك بصورة جيدة).
  • الصورة المصغرة تكون دائمًا بارزة وواضحة (لا مجال لكلمات كثيرة أو عناصر مشتتة)
  • تعمل الصورة المصغرة جنبًا إلى جنب مع عنوان الفيديو.
وأفضل طريقة لتبرز قناتك هي أن تكون صورك المصغرة بسيطة وهادئة، لأن الألوان الفاقعة والصور الغريبة قد تجذب المشاهد العابر، لكنه بالتأكيد لن يستمر في رؤيتها جاذبة للاهتمام.
 
6-أنشئ قوائم تشغيل
يُعد تنظيم قوائم تشغيل الفيديو وإنشاءها على YouTube أفضل طريقة لتقليل فرص انتقال المشاهد إلى قناة أخرى بمجرد انتهاء المحتوى الخاص بالمقطع الذي يشاهده.
لماذا؟ نظرًا لأن قوائم التشغيل تقوم بمجرد انتهاء مقطع الفيديو ببدأ المقطع التالي.
ونظرًا لأنك قمت بالفعل بعمل شاق لمساعدة المشاهد في العثور على الفيديو الخاص بك، والنقر فوقه، ثم مشاهدته بأكمله، فمن المنطقي أن توجههم نحو المحتوى الذي يريدونه بعد ذلك.
 
7-استخدم البطاقات وشاشات النهاية
إلى جانب قوائم التشغيل، تعد البطاقات وشاشات النهاية من الأدوات الوحيدة التي يمكن أن يستخدمها مستخدمي YouTube لتجاوز الخوارزميات والتأثير بشكل مباشر على الاختيار التالي للجمهور بعد انتهاء المقطع.
البطاقات القابلة للنقر، وهي مناطق تفاعلية تظهر أثناء الفيديو، يمكن أن تكون استطلاعات رأي، ولكن في هذه الحالة نحن مهتمون بزيادة عدد مرات المشاهدة، لذا اختر بطاقة ترتبط بأحد مقاطع الفيديو الخاصة بك (أو حتى قوائم تشغيل).
البطاقات تظهر بصورة فجائية، لذلك من المهم جدًا أن تضيف قيمة. لا تريد أن يشعر المشاهدون بنفس شعور البريد العشوائي. يجب أن تكون مقاطع الفيديو أو قوائم التشغيل التي تظهر عليها مرتبطة بالأحداث الحالية في المقطع، وتوفر معلومات إضافية أو وسائل ترفيه.
نصيحة للمحترفين: إذا كانت لديك مشكلة عدم انتباه الجمهور لشيء مهم تريده منهم في أحد مقاطع الفيديو الخاصة بك، فحاول إدخال بطاقة رابط في تلك اللحظة. بدلاً من السماح للمشاهدين بالتوجه إلى موقع Twitter للتحقق ، فإن لديك فرصة جيدة لجذبهم لمشاهدة مقطع فيديو آخر.
وفي الوقت نفسه، فإن شاشات النهاية تعتبر محادثة مباشرة لعقل الجمهور، يمكنك إضافتها إلى نهاية الفيديو لتشجيع المشاهدين على الخطوة التالية. كما أنها ذات قيمة كبيرة لأنك تعرف عدد المشاهدين الذين قد وصلوا بالفعل إلى نهاية الفيديو الخاص بك، وهؤلاء يكونون غالبًا مهتمين للغاية بمحتواك.
يعد استخدام الشاشات النهائية لتشجيع المشاهدين على الاشتراك في قناتك أو زيارة موقع الويب الخاص بك خياران جيدان. ولكن إذا كنت تريد المزيد من المشاهدات، فاستخدم شاشة النهاية للترويج لمقاطع الفيديو الأخرى. ولاحظ أنك لأجل استخدام الشاشات النهائية، ستحتاج إلى تضمين بضع ثوانٍ إضافية في نهاية الفيديو عندما تقوم بتحريره.
نصيحة للمحترفين: اقترح قائمة تشغيل على شاشتك النهائية بدلاً من مقطع فيديو واحد، وانظر إلى متى يمكنك الاحتفاظ بالمشاهدين على قناتك.
 
8-تجنب المحتوى الإرشادي وأنشئ محتوى لا يصنعه كل أحد
عندما تبحث عن كلماتك الرئيسية (كما فعلنا في النقطة رقم 3)  سترى الكثير من مصطلحات البحث التي تتضمن عبارة "كيفية".  هذا بسبب الكم الهائل من البحث لمقاطع الفيديو الإرشادية.
ولكن على الرغم من أنه من المهم أن تعمل على جذب جمهور جديد لمحتواك، إلا أنه على موقع يوتيوب تأتي ميزات القيمة المضافة للعلامة التجارية الخاصة بك في شكل محتوى ذي معنى للأشخاص الذين هم بالفعل معجبين بك، وهؤلاء يريدون محتوى منطلقًا من اهتماماتهم، فصادق جمهورك.
وكدليل على أن مقاطع الفيديو الإرشادية ليست هي الحل الشامل ، يمكنك إلقاء نظرة على قناة ماركة الأحذية الشهيرة Converse حيث لم يتم تسجيل عدد مرات مشاهدة جيدة في مقاطعها الإرشادية جميعها. في حين عندما تحدث إدريس ألبا في قصة لا تتجاوز 60 ثانية على نفس القناة سجل المقطع ما يقارب 1,074,987 مشاهدة!
 
9-ابنِ علاقة مميزة مع جمهورك
العلاقة المميزة مع الجمهور هو وسيلة مضمونة ومستدامة للحصول على المزيد من المشاهدات.
وهذا يعني أن التواصل مع مستخدمي YouTube الآخرين (صانعي المحتوى أو الجمهور على حد سواء) سيزيد من فرصة اهتمامهم بعلامتك التجارية، وأنهم سيشتركون في قناتك، وسيشاهدون المزيد من مقاطع الفيديو الخاصة بك بشكل عام.
وإليك بعض الأمثلة لفعل ذلك:
  • الرد على التعليقات (بتهذيب)
  • قم بإجراء مسابقة على YouTube
  • اصنع محتوى رد فعل على تعليقاتهم
  • ضمن محتوى أشخاص آخرين في مقاطع الفيديو الخاصة بك (بإذنهم)
 
10-شريك القناة/صديق المحتوى
الضيوف، والتقليد للمحتوى الكلاسيكي: يحب الناس هذا المحتوى غير المألوف. ابحث عن شريك يستطيع أن يخوض هذه التجربة معك، اختره كي يسعدك، جمهورك يحب رؤيتك أنت سعيدًا، وبالتالي سيحب رؤية شريكك وضيفك الدائم إن كان سيجعلك سعيدًا على طبيعتك.
ثم اجمع كل المقاطع التي ظهر بها على قائمة تشغيل واحدة.
 
11-روّج لمحتوى اليوتيوب الخاص بك على منصات التواصل الاجتماعي
ستحتاج إلى الاستفادة من جميع منصاتك الاجتماعية لتعزيز قناتك على YouTube .
إذا كنت تريد المزيد من مشاهدات YouTube ، فأرجوك لا تقم بما يلي:
  • أ/ لاتنتقل إلى Facebook أو Twitter أو Instagram وتنشر نصًا أو صورة مع رابط لمقطع فيديو YouTube الخاص بك
  • ب/ لا قم بتحميل الفيديو الخاص بك بالكامل على تلك المنصات
 
الخيار أ: ربط منصات التواصل الاجتماعي بموقع YouTube أمر منطقي، لكن المشكلة تكمن في أن المنصات الاجتماعية تريد الاحتفاظ بالأشخاص على نظامهم الأساسي لذلك لن تقوم خوارزمياتهم بترويج منشور نصي فقط باستخدام رابط خارج النظام الأساسي. بمعنى آخر، ستكون نسبة نقر الجمهور على الرابط منخفضة بالنسبة إلى ظهوره لديهم أصلًا.
 
الخيار ب: هذا ما تريده Facebook و Instagram و Twitter ( IGTV هم منافسون مباشرون لـ YouTube ،  فبالتالي نشر الفيديو الكامل الخاص بك سوف يمنحك مشاركة رائعة وتواصل مع هذه المنصات لا على يوتيوب. وهذه المنصات غير قابلة للربح، أليس كذلك؟ واليوتيوب لن يدمج إحصائياته مع إحصائياتهم.
لذلك ، إذا كنت تريد المزيد من مشاهدات YouTube ، فقم بترويج مقطع الفيديو الخاص بك عن طريق القيام بذلك:
  • نشر مقطع فيديو دعائي قصير على حساباتك الاجتماعية على أنه فيديو أصلي؛ وأضف رابطًا إلى الفيديو الكامل مرة أخرى على YouTube.
 
12-اطلب من متابعيك الاشتراك في قناتك
عدد المشتركين يزيد من نسبة وصولك على YouTube.  بمعنى: كلما زاد عدد المشتركين في قناتك، زاد عدد مرات مشاهدة مقاطع الفيديو التابعة لك فورًا عند نشر أي مقطع.
خاصةً إذا كان هؤلاء المشتركون يفعلون تنبيهات الإشعارات الخاصة بالقناة.
مشتركون أكثر = توصيات أكثر = وصول أكبر = جمهور جديد أكثر
 
 

المصدر: